القائمة الرئيسية

الصفحات

اخر الاخبار

لماذا اثار دوري السوبر الأوروبي الجدل بشكل كبير ؟

منذ ان أعلن رئيس نادي ريال مدريد (فلورنتينو بيريز)، يوم الاحد 18 إبريل عن إنشاء بطولة أوروبية جديدة لكرة القدم تضم اثني عشر ناديا من افضل الأندية الاوربية والعالمية وهي (ريال مدريد، برشلونة، أتلتيكو مدريد) من الدوري الاسباني، ( يوفنتوس، واي سي ميلان، وانتر ميلان) من الدوري الإيطالي، كما وضمت ستة اندية من الدوري الإنجليزي الممتاز وهي ( ليفربول، مان ستي، تشيلسي، ارسنال، توتنهام، مانشستر يونايتد) كما وتحمل اسم البطولة الجديدة "دوري السوبر الأوروبي" وبعد الإعلان عنها مباشرة انطلقت عاصفة من الاحتجاجات من جانب الجماهير، والقادة السياسيين ومسؤولين في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) والكثير من الصحف العالمية المعارضة للبطولة الجديدة.


انسحاب 10 اندية من الواضح أن موجة الاحتجاجات والمعارضة من الفيفا ووسائل الاعلام والجماهير كانت قوية إلى درجة أنها دفعت جميع الأندية باستثناء ريال مدريد وبرشلونة الى ان يعلنوا في بيان رسمي عبر صفحات التواصل الاجتماعي أنه اتخذوا إجراءات رسمية للانسحاب من المجموعة المؤسسة لدوري السوبر الأوروبي، وعلى الفور رحب رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بهذا التوجه من قبل كل الأندية الإنجليزية ، وقال أن هذا قرار هو القرار الصائب، وسوف تتبعه خطوات أخرى في ذات الاتجاه لدعم الأندية ماليا.

غرامات مالية ضخمة على الأندية المنسحبة من البطولة ونقلت العديد من الصحف الأجنبية معلومات أشارت إلى أن بنود الاتفاق الذي وقع عليه 12 ناديا لتأسيس البطولة الجديدة تنص على فرض غرامات تصل إلى 150 مليون يورو على كل فريق يقرر الانسحاب من البطولة، كما وتوزع هذه الغرامات على الأندية التي قررت البقاء في البطولة ولم تنسحب.
انت الان في اخر مقال
reaction:

تعليقات